( 22 masrawy ) ( مصراوى 22 )
يارب احشر أحبّــتي تحت عرشك سجّــداً ، ثمّ اسقهم بيد الحبيب محمّــداً ، ماءًا هنيئاً سلسبيلاً طيّــب ]
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

الحرب القادمه فى وزاره التعليم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الحرب القادمه فى وزاره التعليم

مُساهمة من طرف مصراوى22 في الأربعاء ديسمبر 21, 2011 9:55 am

http://www.algomhuria.net.eg/algomhuria/today/brains/detail00.asp


محمود حافظ ودعاء عمرو


أعرب عدد كبير من إداريي التربية والتعليم عن رفضهم للمكافأة التي أقرها
مجلس الوزراء بنسبة 50% مؤكدين أن ذلك استهزاء بهم وعدم اعتراف بالجهد الذي
بذلوه في الامتحانات والذي لا يقل عن جهد المدرسين متسائلين لماذا هذه
التفرقة بين عناصر العملية التعليمية ولماذا يتم إهدار حقوق الإداريين في
التربية والتعليم بهذا الشكل؟!!


طالبوا بصرف نسبة الـ83% مساواة بالإداريين في المحليات والمحافظات
وبالمعلمين أنفسهم لأن هناك ظلماً فادحاً يقع علي الإداريين بالتربية
والتعليم حتي تتحقق المساواة والعدل بما يعود بالإيجاب علي العملية
التعليمية.


ورحب البعض بصرف نسبة الـ50% بشرط مساواتهم بزملائهم الذين صرفوا الـ85% في بعض المحافظات.


ورحب أشرف عبدالفتاح ـ إداري بإدارة روض الفرج التعليمية ـ بصرف نسبة
الـ50% بشرط أن يتم إلحاق الفرق بينها وبين الـ85% لهم حتي يشعروا بأن هناك
معاملة واحدة لكل الإداريين التابعين لوزارة التربية والتعليم دون تمييز
أو تضارب في تفعيل القرارات حتي لا نلجأ لرفع قضايا للحصول علي حقوقنا
المشروعة.


وافقته الرأي مني سيد ـ إدارية بنفس الإدارة ـ مؤكدة أنهم لا يرفضون
نسبة الـ50% ولكن بشرط الوضوح في تطبيقها وسرعة صرفها لهم وألا يكون مجرد
قرار لن يتم تفعيله أو وعد جديد من الوزارة لا يستند لأي حيثيات في التنفيذ
موضحة أنه من حقهم التعرف علي وضع باقي المحافظات التي صرفت نسبة الـ85%
بالفعل تحقيقاً لمبدأ الشفافية والمساواة في التعامل.


قالت فاطمة أحمد ـ إدارية ـ إن العاملين بإدارة روض الفرج التعليمية
قاموا بإرسال فاكسات لمديرية تعليم القاهرة والمحافظة نطالب فيها بالمساواة
مع العاملين الذين صرفوا نسبة الـ85% وتوضيح التوقيت التي سيبدأ فيه الصرف
لهم حتي يتم تجنب أي مظاهرات أو إضرابات في الفترة القادمة خاصة أن الظروف
العامة لا تحتمل مزيداً من الاعتراضات وعدم الاستقرار.


اعتراض


قال محمد عابدين ـ مدير شئون مالية ـ إن هذه المكافأة مرفوضة من
الإداريين فكيف نمنح 50% في مقابل الاستغناء عن 83% وهي تعتبر مجرد مسكنات
ومن الأفضل إذا بقيت المكافأة 200% وفقاً للميزانيات والقرارات الموجودة
فلا يمكن حذف ما تم صرفه بدون وجه حق.


أكد شكري جرجس ـ مدير إدارة ـ أن ما يحدث استهزاء بالإداريين فلماذا تم
حذف المكافأة ويصبح إداري التربية والتعليم فقط الذي لم يأخذ المكافأة
المستحقة له رغم ما يبذله الإداريون من جهد شديد في الامتحانات مثل
المدرسين بل وأكثر.


أضاف أن قرار المحافظ أعطي للإداريين حقهم القانوني ثم فوجئنا بقرار
خصم 83% ثم القرار الآخر بـ50% مكافأة فهل الإداري دائماً في ذيل القائمة؟!
مشيراً إلي أن الكل يعمل في دائرة واحدة ومشارك في العملية التعليمية
فالإداري يراجع كشوف المعلمين وغيرها من الأعباء الملقاة علي عاتقه لا
يستطيع أن يقوم بها المعلم ونحن لسنا معترضين علي ما يأخذه المعلمون ولكن
نريد المساواة والعدل حتي إذا كان ذلك وفقاً للمؤهلات أو الدرجات الوظيفية
لكن لا للظلم.


قالت ميرفت سيد جاد ـ باحث أول مالي وإداري ـ إن الدولة ظلمت الإداريين
ظلماً فادحاً فنحن لا نقل عن المدرسين في شيء والتربية والتعليم لا تنشق
عن الإداري والمعلم فكيف يأخذ المدرس 200% كاملة إضافة إلي الدروس الخصوصية
والكادر والإداري "يطفح الدم" ويقوم بعمله علي أكمل وجه من ضبط المخالفات
المالية والعملية التعليمية ولا يأخذ سوي الفتات مشيرة إلي أن المكافأة لا
ترد ولا يصح التفرقة بين عناصر العملية التعليمية فهذا إهدار لجهد وعرق
الإداريين.


أوضحت فتحية شعبان ـ مديرة موازنة ـ أن نسبة 82% من حق الموظف الإداري
في التربية والتعليم فجميع الإداريين في الأحياء والمحافظات أخذوا حوافز
200% مشيرة إلي أن مكافأة الامتحانات ما يعادل 83% مقابل عمل إضافي فوق
عملنا الأصلي وهي استكمال لنسبة الـ200%.


أضافت أن هناك فاكساً ورد إلي الإدارات بأن نرد ما تم صرفه فكيف يحدث
هذا كما أنهم لو خصموا ذلك من المرتب سيكون عبئاً كبيراً علي كاهل
الإداريين الذين لا يوجد لديهم أي فائض في المرتبات.


المساواة


أوضحت أشجان إبراهيم ـ مدير الشئون المالية في إحدي الإدارات التعليمية
ـ أن الـ50% وفقاً لما تم الإعلان عنه ستكون للإداريين والعمال فقط بدلاً
من صرف نسبة 85% التي كان مقرراً صرفها ضمن مكافأة الـ200% من المرتب
الأساسي لكل موظف إداري سواء بالمدارس أو الإدارات التعليمية وتصرف نسبة
الـ115 المتبقية ضمن مكافأة الامتحانات السنوية علماً بأن العديد من
المحافظات قامت بالفعل بصرف نسبة الـ85% وفقاً للاعتمادات التي وصلت إليها
مشيرة إلي أنه يجب توضيح قرار الـ50% والمستحقين لها بالفعل وكيف سيتم
التعامل مع المحافظات التي صرفت الـ85% أم أنها منفصلة عنها حتي يشعر كل
الإداريين بالمساواة في التعامل معهم.


أضاف هشام القاضي ـ إداري بإدارة الوايلي التعليمية ـ أنه يعمل كأخصائي
تغذية وهي الفئة الوحيدة من العاملين التي لم تحصل علي أي نسبة من الكادر
رغم تبعيتنا لوزارة التربية والتعليم والتعامل معنا كإداريين مطالباً
بالمساواة بينهم وبين باقي المحافظات التي قامت بالفعل بصرف نسبة الـ85%
تحقيقاً لمبدأ العدالة كما طالب بوضوح القرار الذي صدر عن مجلس الوزراء حيث
إنه لم يتضمن أي توضيح فيما يخص المستحقين لنسبة الـ50% وتوقيت صرفها بدقة
متناهية.


المدرسون


من جانبهم اعترض المعلمون علي صرف المكافأة الجديدة للإداريين فقط مطالبين بضرورة صرفها لجميع المدرسين.


طالب رأفت يونان ـ مدرس أول ومشرف علوم ـ بنفس المكافأة التي أقرها مجلس الوزراء للإداريين بنسبة 50% قائلاً "إن البحر يحب الزيادة".


تساءل حسام السيد ـ مدرس رياضيات بمدرسة شبرا الثانوية ـ هل نسبة
الـ50% للإداريين زيادة عما أخذوه أم أنها استكمال لنسبة الـ200%؟ وكيف
يأخذ المدرس زيادة 20% ويأخذ الإداري 50%؟ مشيراً إلي أنه يطالب بنفس
الزيادة في أول يوليو مراعاة لظروف البلد وليس في أول يناير مساواة بما
يحصل عليه الإداريون.


قال مهني خلاف ـ مدرس لغة عربية للمرحلة الثانوية ـ إنه من حق
الإداريين الحصول علي حوافز تكافئ عملهم ولا نرفض ذلك كمدرسين ولكن المهم
هو أن تكون هناك عدالة في صرف هذه المكافأة أو النسب من الحوافز حتي لا
يشعر المعلم أن حقه منقوص والعبرة في النهاية بتطبيق هذه القرارات وعدم
الاقتصار علي إصدار التصريحات فقط لأن هذا لا يغير أي شيء في العملية
التعليمية أو أوضاع المعلمين والإداريين التي نأمل أن تكون أفضل بشكل عملي
وليس بمجرد التصريح عن ذلك فقط.


أضاف رضا كامل ـ مدرس لغة عربية ـ أنه يطالب بتطبيق نسبة الـ50% علي
المدرسين كذلك لأن المرتب الذي يتقاضاه المعلم لا يكافئ متطلبات الحياة
مطلقاً حيث يبلغ راتبه الأساسي بعد 18 سنة في التربية والتعليم 400 جنيه
فقط وبعد الكادر والأجور المتغيرة يصل إلي 1200 جنيه وهو مبلغ لا يسهم
مطلقاً في مواكبة أعباء الحياة لذا فإنه من حق المعلم أن يتساوي في الحوافز
مع الإداريين وألا يقتصر عليهم فقط حتي لا يكون هناك أي إحساس بالظلم بين
العاملين في قطاع واحد
avatar
مصراوى22
Admin

عدد المساهمات : 3409
نقاط : 8841
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 04/06/2011
العمر : 48

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://learnegy25.forumegypt.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى