( 22 masrawy ) ( مصراوى 22 )
يارب احشر أحبّــتي تحت عرشك سجّــداً ، ثمّ اسقهم بيد الحبيب محمّــداً ، ماءًا هنيئاً سلسبيلاً طيّــب ]
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

تسويق الصفالثانى+ اقتصاد

اذهب الى الأسفل

تسويق الصفالثانى+ اقتصاد

مُساهمة من طرف مصراوى22 في الثلاثاء يونيو 14, 2011 7:37 am

تعريف السوق : (مصراوى22 )
 هو مجموعة العملاء الحاليين و المرتقبين الذين لديهم رغبة وقدرة علي شراء المنتج في ظل ظروف تنافسية و بيئية معينة .
 مزايا و فوائد التسويق الجيد :
1) إشباع حاجات الأفراد و رغباتهم عن طريق تقديم السلع و الخدمات بالكميات المطلوبة و الجودة الملائمة .
2) تمكين المنشآت الصناعية و منظمات الأعمال من الحصول علي احتياجاتهم من السلع ومستلزمات الإنتاج .
3) تعتبر السوق بمثابة مختبر لمنظمات الأعمال .
 تهدف دراسة السوق إلي :
1) حجم السوق المرتقب و معدلات نموه .
2) حجم الإنتاج المتوقع بيعه حالياًً و مستقبلاًً .
3) نمط الأسعار و اتجاهاتها في الماضي و الحاضر و المستقبل .
4) التقسيم الجغرافي للسوق . 5) التقسيم القطاعي للسوق .
 دراسة السوق تساعد فـي فهم الآتي :
1) حجم السوق . 2) المنافسة . 3) الممارسات التجارية.
4) ذوق المستهلكين . 5) تصميم البرنامج التسويقي .
 نحتاج إلي دراسة السوق لمعرفة التالي :
1) إمكانية تحقيق الأرباح . 2) تصميم المنتج بصورة مثلي .
3) لنحصل علي اسم تجاري سليم . 4) لتعيين العاملين بطريقة سليمة .
5) تحديد السعر المناسب . 6) التخطيط للتوسع في المستقبل .
7) تحديد مدي صلاحية المنتج . Cool لنحصل علي نظام ترويج فعال .
 البيانات اللازمة لإجراء البحوث التسويقية :
1) بيانات ثانوية [ تاريخية ] . 2) بيانات أولية .
 تنقسم البيانات الثانوية إلي قسمين :
1) البيانات الداخلية . 2) البيانات الخارجية .
 أهم المصادر الداخلية للبيانات الثانوية:
1) دفاتر و سجلات المنظمة . 2) تقارير رجال البيع . 3) تقارير وسجلات الموزعين و الوسطاء .
 أهم المصادر الخارجية للبيانات الثانوية:
1) منشورات الهيئات و المؤسسات الاقتصادية و الصناعية و التجارية و الزراعية و أجهزة الإحصاء المركزية و الأجهزة الحكومية .
2) ما تنشره الصحب و السجلات و وكلات الإعلان .
3) ما تنشره الاتحادات الصناعية و الغرف التجارية .
4) ما تنشره البنوك و المؤسسات المالية .
 خطوات البحث التسويقي :
1) تحديد المشكلة و أهداف البحث . 2) تحديد نوع ومصادر البيانات اللازمة .
3) تحديد مجتمع البحث . 4) اختيار عينة البحث .
5) تجميع البيانات و المعلومات . 6) تفريغ و تبويب البيانات و المعلومات.
7) تحليل البيانات . Cool استخلاص النتائج و تقديم التوصيات .
× استراتيجيات التعامل مع السوق:
1) استراتيجية التسويق غير المتنوع ( التسويق الموحد ): تركز هذه الاستراتيجية علي التعامل مع السوق الكلي و عد م تجزئته . " و تتميز هذه الاستراتيجية بــــــ "
1- تخفيض تكاليف الترويج . 2- تخفيض تكاليف النقل و التخزين .
2) استراتيجية التسويق المتنوع: في هذه الاستراتيجية تتعامل المنظمة مع عدة قطاعات في السوق يمثل كل منها فئة من المستهلكين و بالتالي فإن ( المنظمة ) تقوم بتصميم منهج وبرنامج تسويقي خاص بكل قطاع من هذه القطاعات " و من عبوب استراتيجية التسويق المتنوع " أرتفاع تكاليف مزاولة النشاط و تكاليف الإنتاج و التكاليف الإدارية و تكلفة المخزون و تكاليف الترويج .
3) استراتيجية التسويق المركز : " و تتميز استراتيجية التسويق المركز بــــــ "
1. إمكانية دراسة السوق و خدمته بكفاءة . 2. الانخفاض النسبي في التكلفة .
3. الاستفادة من وفورات التشغيل نظراً للتخصص . 4. إمكانية اكتساب سمعة طيبة في السوق.
 معايير الاختيار بين البدائل الاستراتيجية للتعامل مع السوق :
1) إمكانيات المنظمة . 2) درجة التجانس في المنتج .
3) مرحلة السلعة في دور الحياة . 4) درجة التجانس في السوق .
5) استراتيجيات المنافس .
 العميل : هو أحد الأشخاص [ الطبيعيون أو الاعتباريون ] الذين لديهم الرغبة و القدرة علي تحقيق تلك الرغبة في الحال أو في المستقبل أو من يكون لديه حق أو سلطة الشراء .
 مشتري السلع الاستهلاكية : هو ما يطلق عليه لفظ مستهلك حيث أن تلك السلع تشتري بقصد استهلاكها أو إهلاكها .
 مشتري السلع الصناعية : غالباً ما يطلق عليه لفظ مستعمل باعتبار أن السلع الصناعية تستخدم في إنتاج سلع و خدمات أخري .
 تنقسم العوامل الداخلية التي تؤثر علي سلوك المستهلك إلي عاملين هما :
1) مستوي الدخل . 2) مدي استمرار هذا الدخل .
 العوامل المؤثرة علي رغبة المشتري في الشراء : هي خليط أو مزيج من عوامل موضوعية و عاطفية ترتبط بشخصية المشتري و بالظروف و المناخ المحيط به و بتكوينه العقلي و العاطفي .
 مراحل تحديد الاحتياجات حسب ترتيبها علي سلم الاحتياجات الإنسانية :
 المرحلة الأولي : هي التي تشكل الاحتياجات القاعدية الأساسية التي تتصل أساسا بحياة الإنسان و احتياجاته البيولوجية التي يمكن الاستغناء عنها .
 المرحلة الثانية : الحاجة إلي الأمن و الأمان و الاستقرار .
 المرحلة الثالثة : الحاجة الاجتماعية [ الحب و الانتماء ] و هي حاجات ترتبط بكون المشتري إنسانا يعيش في مجتمع وعضو في جماعة .
 المرحلة الرابعة : الحاجة إلي التقدير و الاحترام للذات و هي تبدأ عندما يشعر الإنسان بأنه قد حقق إشباعا كاملاً من الأمن و الأمان .
 المرحلة الخامسة : الحاجة إلي تأكيد الذات و الفهم من الآخرين و هي المرحلة التي يصل إليها الإنسان عندما يشبع كافة احتياجاته من التقدير و الاحترام .
 المرحلة السادسة : الحاجة إلي حب الجمال و إجادته و صنعه .
 العوامل الخارجية المؤثرة علي الشراء :
1) مدي وفرة السلع في الأسواق ومدي انتظام عرضها . 2) مدي مناسبة ثمن السلعة لقدرات المشتري .
3) مدي مناسبة شروط البائع أو الخدمات التي يقدمها . 4) مدي مناسبة المجهود الذي يبذله المشتري.
5) موقع قنوات التوزيع ومدي قربها أو بعدها عن المشتري .
6) الجهود الإعلانية و مدي نجاها في إثارة و تحفيز المشتري. 7) الإعلام و الجهود الإعلامية .
Cool جهود رجال البيع .
 العوامل التى تحرك سلوك المشتري { الداخلية و الخارجية } :
1) دوافع الحيازة و التمليك . 2) دوافع الاستهلاك الذاتي .
3) دوافع المضاربة علي ثمن السلعة . 4) دوافع التفاخر و التباهي .
5) دوافع تأكيد المكانة في المجتمع . 6) دوافع الإهداء أو الإحسان للآخرين .
 العوامل التي تؤثر علي قدره ورغبة العملاء علي الشراء :
1) اختلاف المناطق الجغرافية . 2) مستوي دخول الأفراد .
3) الميل للاستهلاك أو الميل للادخار . 4) فئة الجنس .
5) فئة السن . 6) مستوي التعليم .
 استراتيجيات تقديم المنتج للسوق تنقسم إلي :
1) استراتيجيات القشط السريع للسوق . 2) استراتيجيات القشط البطىء للسوق.
3) استراتيجيات التغلغل السريع. 4) استراتيجيات التغلغل البطيء .
 أولاً : استراتيجيات القشط السريع للسوق : تقوم بتقديم المنتج بجهد وإنفاق إعلاني كبير و بسعر مرتفع نسبياً لتحقيق أعلي ربح ممكن كما يؤدي الترويج الكبير إلي إقناع المستهلك بالإقبال علي المنتج.
 ثانياً : استراتيجيات القشط البطىء للسوق: يحقق السعر المرتفع التغطية للنفقات المرتفعة الخاصة بتقديم المنتج و الترويج المحدود يساعد علي تقليل نفقات التسويق " و تستخدم هذه الاستراتيجية عند"
أ) صغر حجم السوق المرتقبة . ب) معرفة عدد كبير من المستهلكين المرتقبين بالمنتج الجديد.
جـ) وجود منافسة مرتقبة قوية . د) استعداد المستهلكين لدفع سعر مرتفع.
 ثالثاً : استراتيجيات التغلغل السريع: هي تحدد سعر منخفض و ترويج كبير و مكثف وتؤدي إلي التمكن السريع من السوق " و تستخدم هذه الاستراتيجية عند"
أ) كبر حجم السوق المرتقب للمنتج الجديد .
ب) عدد معرفة المستهلكين المرتقبين بالمنتج الجديد.
جـ) اتجاه تكلفة الانتاج للانخفاض مع زيادة حجم الانتاج .
د) كبر حجم المنافسة المرتقبة .
 رابعا : استراتيجيات التغلغل البطىء: هي تحدد سعر منخفض و ترويج محدد يساعد السعر المنخفض علي سرعة قبول السوق للسلعة كما يؤدي الترويح المحدود إلي تخفيض تكلفة التسويـــق
" و تستخدم هذه الاستراتيجية عند"
أ) كبر حجم السوق المرتقبة { المستهدفة } . ب) معرفة معظم المستهلكين بالسلعة الجديدة.
جـ) قلة المنافسة المرتقبة ( المحتملة ) . د) حساسية المستهلكين للأسعار .
 المقصود بالمنافسة : هي موقف عدم الاستقرار ( الضغط الاقتصادي ) الذي يؤثر في القرارات التسويقية للمنشآت .
المنافس نوعان : أولها : المنافس المباشر . ثانيها : المنافس غير المباشر.
 أبعاد المنافسة:
1) البعد الاقتصادي . 2) البعد التسويقي . 3) البعد الجغرافي .
4) البعد الإداري . 5) البعد الزمني . 6) البعد الأخلاقي .
 أنواع المنافسة في السوق :
1) حالة المنافسة الحرة ( الكاملة ) . 2) حالة احتكار القلة .
3) حالة المنافسة الاحتكارية . 4) حالة الاحتكار الكاملة .
 أنواع العملاء ( أو الأنماط المختلفة من العملاء و كيفية التعامل معهم ) :
1) العميل المتردد : هو لا يعرف بالتأكيد نوع السلعة التي يريدها و يكره أن يتخذ قراراته بنفســـه و يثور بسرعة و يتردد في حديثة و سلوكه .
 كيفية التعامل معه : البائع الماهر يقوم بالتفكير له و لكن بدون أن يشعر العميل بأنه يملي عليه إدارته فيجرح كبريائه .
2) العميل الفاهم : هو العميل المستقر علي أمره و هو عكس العميل المتردد فهو يعرف ما يريد و يعمل ما يشاء .
 كيفية التعامل معه : يستلزم من البائع أن يكون مستمعاً متواضعاً و عجباً بالاستماع ثم يعرض وجهة نظرة بلياقة و بدون إحراج العميل .
3) العميل المغرور : يطلب السلع التي تظهر الجمال و الأناقة و لا يرتضي بسلعة أخري ولو كانت أحسن و أجود من التي طلبها .
 كيفية التعامل معه:البائع الماهر الذي يعامل العميل حسب ميوله و إدارته و ألا يتجاهل هذه الناحية
4) العميل المتزمت ( الخشن ) : هو العميل الخشن المعاملة .
 كيفية التعامل معه : البائع الكفء ينجح في البيع لهذا العميل إذا تجنب الانفعال السريع و تحكم في أعصابة و تماسك شعوره .
5) العميل الودود ( الصديق ) : هو عميل مرح وسهل المقابلة و يرغب في قبول النصيحة .
 كيفية التعامل معه : يجب علي البائع أن يكون لبقاً وبارعاً في توجيه دفه الحديث وذلك أن العميل الصديق يرغب في أن يجاذبه البائع أطراف الحديث .
6) العميل الثرثار : يعض العملاء يكثرون من الثرثرة و ينسون أن هذه الثرثرة تعطل البائع عن خدمت باقي العملاء و هذا النوع من العملاء مرح جداً و كثير الكلام و يميل إلي الدعابة و الفكاهة .
 كيفية التعامل معه : يجب علي البائع أن يعطي العميل وقتاً مناسباً ليتحدث بنفسه و ينتهز كل فرصة ممكنه ليبدأ الحديث عن السلعة المعروضة .
7) العميل المتشكك : هو عميل تغلب عليه صفة الانتقاد و الشك و الكثير من الظن .
 كيفية التعامل معه : يكون البائع مخلصاً و صريحاً و يسمح له بفحص السلعة بنفسه .
Cool العميل الخجول : أنه يجلس صامتاً بعيدا عن البائع يستمع دون أن يتكلم .
 كيفية التعامل معه : يقو م البائع بعرض السلعة المطلوبة و يبين مزاياها و منافعها و سعرها و يذكر كل ما يعرفه عنها و يجعل العميل يمسك بالسلعة و يفحصها و يجربها .
9) العميل المتعجـل : يمكن معرفته من خطواته السريعة و عباراته المتعجلة .
 كيفية التعامل معه : يجب أن تقدم له السلعة المطلوبة بسرعة .
10) العميل المتذمر ( دائم الشكوي ) : هو العميل الذي لا يعجبة شيء من السلع المعروضة .
 كيفية التعامل معه : يجب علي البائع أن يحاول تهدئته واكتشاف مشكلته الحقيقية و مساعدته في الحل قدر الاستطاعة .
11) العميل المصطحـب : هو العميل الذي يتوجه إلي المتجر و في صحبته زوجته أو بعض أصدقائه أو معارفه " إنه قد يفضل أراء غيره عن رأيــه " .
كيفية التعامل معه:يجب علي البائع توجيه الاهتمام إلي مرافقيه و معاملتهم كأنهم المشترون
12) العميل المدعي : هذا النوع من العملاء يعتقد أنه يفهم كل شيء و يعرف كل شيء .
 كيفية التعامل معه :يجب علي البائع أن يكون صبوراً و من الخطأ أن يبرهن للعميل المدعي أنه جاهل و مغرور أو مخطئ في كلامه .
 مراحل إتمام البيـــع :
1) بدء المقابلة البيعيــه . 2) التعرف علي حاجات العملاء .
3) تقديم السلعة ومغرياتها . 4) الرد علي الاعتراضات .
5) ختام الصفقة و إثارة الاهتمام بشراء سلع أخري . 6) تحية المبارحة .
 طرق الرد علي الاعتراضات :
1) طريقة النفي المباشر . 2) طريقة النفي غير المباشر .
3) طريقة التعويض (نعم .. ولكن ) . 4) طريقة تحويل الاعتراض إلي ميزة بيعية .
5) طريقة الاستفسار . 6) طريقة التجاوز عن الاعتراض .
7) طريقة التنبؤ بالاعتراضات و الاستعداد لها . Cool تأجيل الرد علي الاعتراضات السريعة .
 متطلبات نجاح العملية البيعية :
1) حسن الإصغاء للعميل و إعطائه فرصة كبيرة للحديث . 2) إعطاء العميل الإحساس بأهمية أرائه.
3) خلق جو من الألفة مع العميل . 4) التحدث مع العميل بأسلوب واضح .
5) الإجابة عن الاستفسارات بأسلوب واضح . 6) عدم الانفعال .
7) تجنب الإساءة للمنافسين . Cool الإثناء علي ذوق العميل و عدم انتقاده .
× سياسات التوزيــع :
1) التوزيع المباشر . 2) التوزيع غير المباشر . 3) نطاق التوزيع .
× أهم العوامل التي تؤثر علي اختيار منافذ التوزيـــــع :
1) القدرة المالية للمنتج . 2) مدي احتياج السلعة المنتجة للخدمة .
3) طبيعة السلعة المنتجة و قابليتها للتلف . 4) نوع السلعة المنتجة .
5) مدي احتياج السلع المنتجة إلي مجهودات في البيع . 6) تركيز العملاء في منطقة محدودة .
7) ثمن الوحدة من السلعة المنتجة . Cool مدي احتياج السلعة المنتجة .
× عوامل تقييم المنافسين :
1) مدي تغطية السوق . 2) رضاء المستهلكين .
3) الإنجاز السابق . 4) القدرات الحالية للمنافس .
× تقسيم المميزات التنافسية :
1) ميزة تسويقية لها آثار مطابقــة . 2) الميزة التنافسية في التكلفة علي مستوي السوق .
3) العمل من خلال أقسام سوق مربحـــة .
× استراتيجيات الشركات المنافسة في السوق :
1) الشركة القائدة . 2) الشركة المتحدية .
3) الشركة التابعة . 4) الشركة الصغيرة المتخصصة .
 اكتشاف الفرص التسويقية للمنشأة: إن مسئولية إدارة التسويق في القيام بإشباع رغبات و احتياجات المتعاملين [ مستهلكين أو مستخدمين ] في حدود أهداف المشروع المشروعـــة .
 يقصـد بالفرصــة التسـويقية : هي المجال التسويقي الذي تتمتع فيه شركة معينة بميزة تفصيلية بالنسبة للشركات المنافسة لها و تؤدي إلي زيادة المبيعات و الأرباح .
× أنواع الفرص التسويقية :
1) الابتكارات ( أساسية ، وظيفية ، موائمة ) . 2) تحسين الكفاءة .
3) خلق فروق تنافسية . 4) التزكير علي خدمة شريحة من السوق .
 خطوات تحديد الفرص التسويقية :
1) التعرف علي المؤثرات البيئية العمة و آثارها . 2) تقييم نشاط المنافسين.
3) تقييم إمكانيات المنشأة المتاحة . 4) تحديد شرائح السوق المستخدمة .
5) تحديد حجم الطلب في شرائح السوق المستهدفة . 6) اختيار شرائح السوق المستهدفة .
 المقصود بــ ظاهرة تكاثر الفرص : تعني قيام شركة معينة بإنتاج سلعه جديد في السوق مما يحقق أرباحا كثيرة في الأجل القصير و تدفع المنجين الآخرين إلي :-
1. إنتاج سل متشابهة أو سلع تتمتع بخصائص فريدة تفوق خصائص السلع الاصلية .
2. إنتاج سلع مكملة للسلع الأصلية .
3. تقديم خدمات مكملة للسلع الأصلية .
 الهــدف الأســـاسـي العام للتسويق هــو : التأثير علي البيئة التسويقية بهدف تحقيق علاقة تبادلية مقبولة.
 أهم أهداف العمليات التسويقية :
1) حجم المبيعات . 2) الربح. 3) العائد علي الاستثمار .
4) حصة السوق . 5) الانطباعات الذهبية . 6) أهداف اجتماعية .
 تـعـريف الفرص التسويقية هــي : المجال التسويقي الذي تتمتع فيه شركة معينة بميزة تفصيلية بالنسبة للشركات المنافسة لها و تؤدي إلي زيادة المبيعات و الأرباح .
 العوامل التي تحدد الفرص التسويقية :
1) بحوث التسويق . 2) التعاون مع مفردات النظام التسويقي للشركة.
3) دراسة المخترعات الجديدة . 4) تحليل التغيرات في البيئة الخارجية .
 إن تواجد الفرص التسويقية : لا يعني بالضرورة قيام المنشأة باستغلالها لأن هذا يتوقف علي الملاءمة و التوافق بين حجم الفرصة التسويقية و إمكانيات المنشأة .
 تحويل الفرصة التسويقية : إلي منتجات يتوقف علي إمكانيات و أهداف ورسالة المنشأة .
أسئلة مهمة بس حلها بذمـة
س1 ) أشـرح مفهـوم المنافسـة ؟
س2 ) هـناك عـدة اســـتراتيجـيات للتعامل مـع السوق { أذكر هذه الاستراتيجيات } ؟
س3 ) أذكر العوامل الخـارجـية المـؤثـرة علـي سـلوك المشـــتري ؟
س4 ) ما هي استراتيجيات تقديم المنتج للســـوق ؟
س5 ) أذكر الطرق التي يمكن أن يستخدمها رجل البيع للرد علي اعتراضات العميل ؟
س6 ) أذكر خطوات البحث التسويقي ؟
س7 ) أذكر أنواع الغرض التسويقية ؟
س8 ) توجد عدة أنماط من العملاء من الناحية السلوكية و تبعا لذلك تختلف طريقة التعامل مع كل منهم " أشرح بإيجاز أربعة أنماط من العملاء وكيفية تعامل رجال البيع مع كل منهم " ؟
س9) أذكر خطوات تحديد الفرص التسويقي ؟
س10) أذكر العوامل التي تؤثر علي اختيار منافذ التوزيع ؟
س11) أذكر عوامل تقيم المنافس ؟
س12) أذكر الفرق بين كل من ؟
1- العميل الخجول - العميل المستعجل .
2- الشركة القائدة و الشركة المنتجة ؟
س31) أكــمــل مــا يـأتـــي :-
1- إن مسئولية إدارة التسويق تنحصر في القيام ................. رغبات و احتياجات المتعاملين في حدود ............. المشروع .
2- يقصد بالفرصة .................................................. .................................. .
3- من أنواع الفرص التسويق :-
 .................................................. ............................
 .................................................. ............................
 .................................................. ............................
 .................................................. ............................
4- الفرص التسويقية هي المجال التسويقي .................................................. .......... .
5- من مزايا استراتيجية التسويق المركزي ..................... ، ............... ، ............... .
6- من أبعاد المنافسة : البعد .............. و البعد ............ و البعد ............. و البعد .............. و البعد ............ و البعد ............. .
7- ان دراسة السوق تساعد في فهم .................المنافسة و .................. ذوق و تفضيلات ....................... و تصميم البرنامج .
8- تتمثل مصادر الحصول علي البيانات الأولية في المصادر الآتيـة :-
 أولاً : .................................
 ثانياً : ...............................
 ثالثاً : ...............................



اقتصاد ثانيه تجاره وفندقى منقول

× المشكلة الاقتصادية و ضرورة التبادل التجاري :
Û أصل المشكلة الاقتصادية تتمثل في مجموعة الحاجات التي يحس بها الإنسان و يرغب في إشباعها.
و بقدر إشباع هذه الحاجات علي قدر ما يوجه إليها من موارد و يبذل من جهد لإشباعها وبما أن طاقة الإنسان علي بذل الجهد محدودة شأنها في ذلك شأن المتاح من الموارد في حين أن الحاجة التي يطلبها تتسم بالتنوع و التجدد و التزايد فإنه لابد لكل فرد أن يقوم بعملية مفاضلة أو اختيار بين حاجاته المختلفة ليحدد أيها أولي بالإشباع من غيرها .
×مرحلة التبادل التجاري : هي نتيجة التخصص و تقسيم العمل بين الأفراد وضرورة وجود نظام معين للتبادل بحيث يستطيع كل فرد أن يبادل ما يفيض عن حاجاته من السلع التي يتخصص في إنتاجها الآخرون .
×المقايضة : هي تبادل سلعة بسلعة أو سلعة بخدمة أو كلاهما وقد بدأ هذت النظام نتيجة لإتباع نظام التخصص و تقسيم العمل .
س ) ما هـي شروط المقايضة ؟
1) وجود فائض من السلع لدي المجتمعات التي تنتجها .
2) وجود حاجات لهذه الوحدات تريد أن تشبعها .
3) توافر الحاجة إلي مبادلة ما فاض عن الاستهلاك الذاتي بالأشياء التي ينتجها الآخرون .
4) تقديم الأفراد لسلع و خدمات نظير حصولهم علي سلع وخدمات مقابلها من غيرهم من الأفراد .
5) ضرورة مطابقة حاجات المشترين مع حاجات البائعين .
6) ضرورة وجود نسب للمقايضة .
س ) ما هـي أهم العيوب التي اتصف بها نظام المقايضة ؟
1) عدم قابلية السلعة للتجزئة . 2) صعوبة تحديد نسب المبادلة .
3) عدم وجود أداة لاختزان القيم . 4) عدم توافق الرغبات .
5) صعوبة الادخار . 6) صعوبة تأجيل الاستهلاك .
س ) ما هـي خصائص النقود ؟
1) الندرة النسبية . 2) القابلية للانقسام . 3) سهولة الحمل . 4) التمائل . 5) طول العمر .
س ) ما هـي أهـــم صـفات النقود ؟
1) أن تكون السلعة ذات منفعة بالنسبة لكل أفراد المجتمع .
2) أن تكون السلع المعمرة أو التي لا تتلف بسهولة نتيجة لتداولها بين الأفراد .
3) أن تكون وحداتها متجانسة بقدر الإمكان .
4) ألا تتسم بالوفرة التي تجعلها في متناول كل يد و في نفس الوقت لا تتسم بالندرة التي تجعلها بعيدة المنال.
5) أن تتسم بثبات نسبي في قيمتها .
× نشأة النقود : يعتبرظهور النقود بأشكالها الحالية و انتشار استعمالها من أهم أسباب الحياة الاقتصادية في المجتمعات الحديثة .
س ) كيف تطورت النقود ؟
أولاً ً : العصور القديمة : استخدمت المجتمعات القديمة أشكالاً عديدة من النقود السلعية { مثل } الأحجار الضخمة – ريش الطيور - الأحجار الكريمة – الذهب و الفضة .
ثانيا ً : العصور الوسطي : ظهرت ثلاث مناطق نقدية دولية هي [ الدولة الإسلامية و استخدمت الدينار الذهبي - و الدولة البيزنطية و استخدمت الصولد البيزنطي – دول غرب أوربا فاستخدمت الجنية و الفرنك ].
ثالثا ً : فترة ما سمي بعصر التجاريين:
س ) ما هي أنواع النقود ؟ ج] هناك عدة أنواع من النقود ويمكن أن نقسمها إلي :-
أولاً ً : من حيث المادة التي تستخدم في صنعها و تقسم إلي: -
[1] نقود معدنية . [ 2 ] نقود ورقية .
ثانيا ً : من حيث الجهة التي تقوم بإصدار النقود و تقسم إلي: -
[أ] نقود يصدرها البنك المركزي . [ ب ] نقود ودائع تصدرها البنوك .
س ) ما هـي مزايا النقود المعدنية ؟
1) الندرة النسبية . 2) الاستقرار النسبي في قيمتها .
3) التشابه و التجانس . 4) صعوبة الغش و التزييف .
5) عدم القابلية للتأكل أو التلف . 6) سهولة الحمل و النقل .
7) القابلية للتجزئة .
س ) ما هـي أنــواع النقود المعدنية ؟
1) نقود معدنية رئيسية أو كاملة : و هي مصنوعة من المعادن النفسية { كالذهب و الفضة } و قيمتها الاسمية و المكتوبة عليها تساوي قيمتها السوقية أي قيمة ما تحتويه من معدن في السوق .
2) النقود المعدنية المساعدة ( غير الكاملة ): و هي النقود المصنوعة من المعادن غير النفيسة {مثل}النحاس و البرونز و الألومنيوم و قيمتها الاسمية أكبر من قيمتها السوقية .
س ) ما هـي مراحل ظهور النقود الورقية ؟ ظهور النقود الورقية من أعظم ما حدث في تاريخ النقود منذ نشأتها و هي لم تظهر فجأة و لكنها مرت بأربع مراحل فرعية مهمة كالتالي :-
Û المرحلة الأولــي : ظهرت النقود في شكل صكوك اسمية أو إيصالات تظهر قيمة ما تم إيداعه .
Û المرحلة الثانية : تم إصدار ( الصك لحاملة ) و هي وثيقة تثبت ملكية من يحملها للوديعة الموجدة لدي التاجر .
Û المرحلة الثالثة : رأت البنوك أنه ليس من الضروري أن تحتفظ بغطاء معدني للنقود الورقيه المصدرة بنسبة 100% ومن هنا توسعت في إصدار أوراق نقدية قيمتها تزيد عن مقدار المعدن المتوفر لديها .
Û المرحلة الرابعة : أعفت الدولة بنك الإصدار من تحويل النقود الورقية إلي معدن و أصبحت النقود مجرد قصاصة من الورق ليست لها قيمة ذاتية مع فرض رقابة علي عملية الاصدار عن طريق البنك المركزي المملوك للدولة .
س ) ما هـي النقود الائتمانية ؟
Ûتنقسم النقود الائتمانية إلــــي :-
1] نقود قانونية . 2] نقود الودائــــــــع .
س ) ما هـي النقود القانونية ؟
أ] أوراق النقد التي يصدرها البنك المركزي : هذه الأوراق النقدية يكون لها وحدة قياسية محددة (مثل) الدولار الأمريكي أو الين الياباني أو الجنية المصري .
ب] النقود المساعدة : هي وحدات نقدية صغيرة سواء ورقية أو معدنية تصدرها وزارة المالية أو البنك المركزي بهدف تيسير و تسهيل التعامل .
س ) ما هـي نقود الودائــــــــع؟ هي عبارة عن حسابات لدي دفاتر البنك و هذه الحسابات هي النقود المصرفية .
Û تطوير استعمال الودائع :
1) استثمار الأموال المودعة . 2) استخدامها كإحتياطي نقدي .
3) استعملت الودائع في عمليات الدفع عن طريق الشيكات و كذلك تسوية الديون .
Û مزايا استخدام النقود المصرفية :
1) عدم قابليتها للضياع أو السرقة كغيرها من الأنواع المصرفية من النقود .
2) إمكانية نقلها بنفقة أقل و بقليل من النفقات مهما زادت قيمة المبالغ الحولة أو زادت المسافة .
3) إمكانية استخدامها مهما زادت قيمتها في سداد الديون في أقل وقت ممكن وبسهولة أكبر .
Û من عيوب استخدام النقود المصرفية :
× أنها غير ملزمة أي اختيارية حيث يمكن أن يرفضها الأفراد .
Û أشباه النقود : مثل ودائع التوفير و شهادات الادخار و الاستثمار و تعامل تلك الحسابات علي أنها أصل كامل السيولة تقريباً و يسمح باسترداد الأموال عند الطلب .
Û النقود الالكترونية أو كروت الائتمان :
النقود الالكترونية عبارة عن إحلال الكتروني محل النقود المعدنية و الورقية فهي عبارة عن مجموعة من التقنيات المعلوماتية و الإلكترونية التي تسمح بتبادل الأموال دون الحاجة لتدخل الأوراق .
Û الجهات المصدرة النقود الالكترونية : سوق النقود الإلكتروني يمكن تقسيمها إلي ثلاثة أقسام هي
(أ) سوق البطاقات البنكية : يجري التعامل فيها علي النقود الإلكترونية التي تصدرها المؤسسات البنكية و هناك أربعة مستويات من البطاقات البنكية و هي :-
1- بطاقات السحب . 2- البطاقات الوطنية .
3- البطاقات الدولية . 4- بطاقات المكانة الدولية أو السلسلة الراقية.
(ب) سوق بطاقات المؤسسات المالية غير البنكية : وهي بطاقات تصدرها مؤسسات غير بنكية تهتم بتسوية المعاملات الخاصة بالسفريات و الرحلات .
(جـ ) سوق بطاقات المؤسسات غير المالية: وهي تسمح البطاقة باستخدام القوة الشرائية المخزنة عليها في نوع محدد من الاستهلاك " مثل " كروت التليفون .
Û وظائف النقود :
1) النقود مقياس للقيمة و وحدة للحساب . 2) النقود وسيط في عملية التبادل .
3) النقود كأداة للمدفوعات الآجلة . 4) النقود مخزن للقيمة .
5) النقود كأداة للتكوين الرأسمالي .
التطورات الحديثة في مجال النظام الإلكتروني في النقود
× أهم أنواع البطاقات الالكترونية للمدفوعات ؟
1] بطاقات الائتمان : تمنح هذه البطاقات حاملها إئتماناً لمدة معينة و من أشهر أنواع هذه البطاقات (الفيزا"VISA" و الماستر كارد "Master Card " .
2] بطاقات الخصم الفوري Debit Card : تختلف هذه البطاقات عن سابقتها في أنها لا تمنح حاملها إئتماناً بل يتم خصم قيمته الصفقة من حساب العميل في البنك علي الفور .
3] بطاقات الصرف الآلـي ATM Card : وهي بطاقات تعطي لصاحبها ميزة صرف النقود شبابيك الكترونية معدة خصيصاً لذلك .
4] البطاقات المدفوعة القيمة مقدماً Stred Value Card : و هي البطاقات التي يتم دفع قيمتها مقدماً عند شرائها و تخزن فيها قيمتها والتي تكون من فئات مختلفة [ مثل ] البطاقات التي تستخدم في التليفونات و وسائل النقل و آلات التصوير الفوتوغرافي الاتوماتيكية و من الممكن أن تستخدم هذه البطاقات لمرة واحدة أو عدة مرات " حسب القيمة المخزنة فيها و الغرض من الاستخدام و مدنه " .
Û النقود الالكترونية :و تضــم هذه النقود حتي الآن نوعين هما :-
(1) البطاقات الذكية : و هي بطاقات بها شريط ممغنط مثبت عليه شريحة الكترونية .
(2) النقود الرقمية : وهي النقود التي تأخذ صورة نبضات كهرومغناطيسية .
Û البنوك الشاملة : هي البنوك التي لم تعد تتقيد بالتعامل في نشاط معين أو في منطقة و تحصل علي الأموال من مصادر متعددة .
Û البنوك الإلكترونية : هي بنوك تعمل بالكامل من خلال الإنترنت حيث تتم المعاملات و العلاقات فيها خلال الوسائل الالكترونية و تعرف باسم " البنوك الاقتراضية " .
Û القواعد النقدية : تتوقف كمية المسكوكات وقيمتها في حالة المسكوكات الذهبية علي ثلاث عوامل رئيسية هي :-
1) الكمية المتاحة من الذهب . 2) الطلب علي الذهب للأغراض الصناعية .
3) الطلب علي الذهب للأغراض النقدية .
Û أنواع القواعد النقدية :
1- قاعدة الــذهــب : و تعتبر قاعدة الذهب من أهم القواعد النقدية التي عرفها الإنسان .
× فوائد قاعدة الــذهــب أو المعدن الواحد :
أ) تحقيق الاستقرار في قيمة النقود . ب) توفير وسيلة للمدفوعات الدولية .
ج) استقرار معدل التبادل الدولي . د) تحقيق التوازن في ميزان المدفوعات.
2- قاعدة الأوراق النقدية القابلة للتحويل إلي ذهب : ظهرت كتطور تاريخي للأحداث التي شهدها العالم خلال الحرب العالمية الثانية و كانت نتيجة لعاملين أساسيين :-
Ûالعامل الأول : شعور بعض الدول خصوصا التي في دور التنمية الاقتصادية أن رصيد الذهب المستخدم كغطاء للعملة التي تصدرها تعتبر أصلاً عاطلاً .
Ûالعامل الثاني : ازدياد شعور الأفراد و الجماعات بأن قيمة العملة وقوتها في الأسواق الدولية لا يحددها الذهب الموجود في الخزائن بل تحدده القوه الإنتاجية للمجتمع .
3- قاعدة الأوراق النقدية غير القابلة للتحويل : النقود الورقية هي نقوداً إلزامية و تصبح هي القاعدة التي تنتهي إليها كل أنواع النقود الآخري ولا يحق لحامل هذه النقود أن يطالب بصرفها بالذهب أو بأي عمله أخري إلا لأغراض التبادل التجاري أو التبادل الداخلي .
Ûأهداف قومية يراد تحقيقها : 1) تحقيق الاستقرار في مستوي الأسعار .
2) تحقيق الاستقرار في مستوي التشغيل . 3) معالجة عجز من يعاني منه ميزان المدفوعات.
4- بعض القواعد النقدية الأخرى : نذكر من هذه القواعد :-
(1) قاعدة الفضــة . (2) قاعدة المعدنين .
Û قاعدة الفضة : لا تختلف القواعد العامة التي تحكم قاعدة الفضة عن قاعدة الذهب و يفضل الاقتصاديين بالإشارة إليها بقاعدة المعدن الواحد .
Û قاعدة المعدنين : في ظل هذا النظام يكون هناك نوعان من النقود المعيارية كل منها من معدن مختلف عن الأخر ولكن منها قوة إبراء غير محدودة .
Û النظم النقدية : إن النظام النقدي يتحدد حسب نوع النقد المتداول وخاصة وحدة النقد المعيارية والتي ينسب لها كافة أنواع النقود الأخري.
Û تذكر .. تذكري :بدراسة التطور التاريخي للقواعد النقدية يمكن تقسيمها إلي نوعين هما:-
1] النظام النقدي المعدني . 2] النظام النقدي الائتماني ( الورقي ) .
Û النظام النقدي المعدني: هو ذلك النظام الذي يستخدم فيه معدن واحد أو أكثر من معدن كقاعدة نقدية و يوجد نوعان من النظام النقدي المعدني هما :-
أولاً : نظام المعدن الواحد وقد أخذ ثلاث صور :-
1- نظام المسكوكات الذهبية . 2- نظام السبائك الذهبية . 3- نظام الصرف بالذهب.
Û خصائص نظام الصرف بالذهب :-
1- عدم وجود مسكوكات أو سبائك ذهبية .
2- قبول السلطات النقدية بيع و شراء العملة الأجنبية القابلة للصرف .
3- يكون غطاء الإصدار في البلاد التي تطبق النظام كليا أو جزئياً من العملات و الأوراق الأجنبية .
ثانياً : النظام النقدي الائتماني :
ظهر نتيجة للمشاكل و الصعوبات التي واجهها نظام الذهب وفي ظل النظام النقدي الورقي تصبح النقود الورقية نقوداً الزامية أي غير قابلة للتحويل إلي الذهب .
Û مزايا النظام النقدي الورقي :-
1- يتمتع الإصدار النقدي وعرض النقود وحجم وسائل الدفع في النظام الورقي بدرجة مرونة عالية أكثر من النظام المعدني .
2- تستطيع السلطات أن تقوم بالإدارة النقدية لتحقيق أهدافه الاقتصادية .
3- يتفق مع السيادة القومية و يعمل علي تحقيق أهدافة الدولية الاقتصادية .
4- يعتبر النظام التقدي الورقي أرقي أشكال النظم النقدية حيث يتطلب أعلي درجات الإدارة .
Û عيوب نظام النقد الورقي :-
1- خلق الفوضي في المعاملات المالية الدولية حيث لا يتحقق الاستقرار في أسعار الصرف .
2- خطر الافراط في اصدار النقو د حيث لا يخضع العرض النقدي للقيد الكمي الموجود في نظام الذهب .
× أوجه الاختلاف بين النظام النقدي الورقي و النظام المعدني :
1- انفصال القيمة الاقتصادية للورقة النقدية عن القيمة الاقتصادية لأي سلع عادية .
2- اعتبار النقود مقياس للقيمة علي النظام المحلي يعتمد علي الثقة في السلطات الحكومية فقط .
3- كل بلد له نقد ورقي يستخدم كمقياس للقيمة محليا فقط .
4- لا توجد علاقة بين ورق النقد و المعدن ولا يستلزم الاحتفاظ برصيد من الذهب .
5- يصعب اجراء التسويات الدولية المتعددة الأطراف .
× تعريف الطلب علي النقود :
Û هو الكمية التي يرغب الأفراد في الاحتفاظ بها من القوة الشرائية في شكل نقود .
× يتميز الطلب علي النقود بما يلي :
1) الاهتمام بجانب الطلب علي النقود ذاتها وليس فقط من أجل إنفاقها .
2) النظر إلي النقود كدخول نقدية وليس فقط متداولة .
3) التعامل مع الدخل الحقيق ممثلاً في السلع و الخدمات .
× إفتاليون و معادلة الطلب علي النقود :
Û أوضح ( إفتاليون ) أن سبب تغيرات الطلب علي النقود هو منفعتها الذاتية لرغبة بعض الأفراد في اكتنازها أو الاحتفاظ بها و ليس فقط من أجل إنفاقها .
× و يعكس الاحتفاظ بجانب كبير من النقود وعدم إنفاقها إنخفاض أسعار السلع و الخدمات في السوق.
× و أن معادلة الطلب علي النقود تكون صيغتها كالتالي :
Û الدخول النقدية = مستوي الأسعار × الدخل الحقيقي الكلي ( السلع و الخدمات المتبادلة ) .
ن = م × د
× تعريف قيمة النقود :
Û كلمة القيمة تعني القيمة التبادلية أي ما تساويه سلعة من السلع بالمنسبة لكميات من السلع الاخري ، و لها معني أخر القدرة علي استبدال قدر معين من السلع و الخدمات أو بعني أخر القوة الشرائية للنقود.
× خطوات آثار زيـادة النقود :
1) إذا زادت كمية النقود المعروضة فإن هذا يؤدي إلي انخفاض سعر الفائدة .
2) يؤدي انخفاض سعر الفائدة إلي تشجيع الاستثمار الخاص بغرض بقاء ربحية الأصول الرأسمالية.
3) زيادة حجم الاستثمار تعني زيادة في التوظف وزيادة مضاعفة في الدخل الكلي نتيجة تكرار تدفق الإنفاق مرات و مرات .
4) زيادة الدخل ستؤدي إلي زيادة في الإنفاق .
5) إذا لم تؤد زيادة النقود المعروضة إلي خفض سعر الفائدة فلن يكون ثمة أثر علي الاستثمار .
6) إذا زاد الإنفاق الكلي نتيجة زيادة الدخل فليس من المحتمل أن ترتفع الأسعار .
7) قد تبدأ بعض الأسعار في الزيادة نتيجة زيادة في تكلفة الإنتاج .
× تميزت التغيرات التي طرأت علي قيمة النقود بثلاثة اتجاهات مهمة :
1. في الفترات الطويلة تميل النقود إلي الانخفاض مما يترتب عليه أرتفاع في أسعار السلع .
2. في الفترة المتوسطة الأجل فقد صاحب التوسع في الإنتاج الصناعي زيادة في إنتاج الذهب .
3. في الفترة القصيرة الأجل فقد ارتبط التغير في قيمة النقود بالدورات التجارية .
× يؤثر تغير قيمة النقود علي فئات المجتمع المختلفة كما يلي :-
أولاً : بالنسبة للمستهلكين : بصورة عامة نجد أنهم مضارون إذا ما ارتفعت الأسعار لأنهم يدفعون ثمناً أكبر لكل سلعة يشترونها .
ثانياً : بالنسبة للمنتجين : نجد أنهم المنتج يخسر في حالة انخفاض الأسعار لأنه يتحمل تكاليف تعاقدية وإذا ما فاجأه انخفاض الأسعار السوقية فإنه يضطر إلي تحمل هذه التكاليف .
ثالثاً : بالنسبة لأصحاب الدخول الثابتة : أصحاب الدخول الثابتة من الموظفين و أصحاب العقارات وملاك الأرض قد لا يستطيعون زيادة دخلهم النقدي إلا بعد فترة زمنية تعدل تبعاً للارتفاع في المستوي العام للأسعار .
أسئلة مهمة بس حلوها بذمة
س1) أذكر أهم عيوب المقايضة ؟
س2) أذكر أهم مزايا النظام النقدي الورقي ؟
س3) تعتبر قاعدة الذهب من أهم القواعد النقدية التي عرفها الإنسان [ إشرح هذه العبارة ] ؟
س4) أذكر شروط المقايضة ؟
س5) تكلم عن مزايا إستخدام النقود المصرفية ؟
س6 ) ما هي أنواع النقود ؟
س7) أوضح ( إفتاليون ) أن سبب تغيرات الطلب علي النقود هو منفعتها الذاتية لرغبة بعض الأفراد في اكتنازها أو الاحتفاظ بها و ليس فقط من أجل إنفاقها [ أشرح هذه العبارة ] ؟
@ أختر من المجموعة ( أ ) ما يناسبها من المجموعة ( ب ):
[ أ ]
[ ب ]
1- من شروط المقايضة
1- أن تكون معمرة لا تتلف بسهولة .
2- من عيوب المقايضة
2- ضرورة مطابقة حاجات المشترين مع حاجات البائعين
3- من مزايا النقود المعدنية
3- تحقيق الاستقرار في أسعار صرف العملات الدولية
4- من خصائص نظام تبادل النقود
4- صعوبة تأجيل الاستهلاك
5-من الآثار المترتبة علي إتباع نظام الذهب الدولي
5 – الاستقرار النسبي في قيمتها .
6- ظهور الإتحكارات الضخمة .
@ قارن بيـــن كــلا من :
1) بطاقات الائتمان و بطاقات الخصم الفوري .
2) قاعدة الفضة و قاعدة المعدن .
3) قاعدة الأوراق النقدية القابلة للتحويل و الأوراق النقدية غير القابلة للتحويل .
4) البنوك الشاملة و البنوك الإلكترونية .
avatar
مصراوى22
Admin

عدد المساهمات : 3409
نقاط : 8841
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 04/06/2011
العمر : 49

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://learnegy25.forumegypt.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى